الثلاثاء، 7 فبراير 2012

احنا الشعب الخط الـــ





النهاردة للى ما يعرفش .. يوم التدوين ضد حكم العسكر ... يا ريت تشارك بأى حاجة و تحطها على الايفينت دا

Designed by : Saly Abdelrahman


تعالى الهتاف يوم 25 يناير 2011 : يسقط يسقط حكم العسكر .. يسقط يسقط حكم العسكر ... إحنا الشعب الخط الأحمر

لم أكن أتخيل ان هتاف كهذا هو الهتاف الذى سيستمر دونا عن هتافات "عيش .. حرية ..  عدالة اجتماعية" و "يسقط يسقط حسنى مبارك" و "ّيا حرية فينك فينك أمن الدولة بينا و بينك"

لن أحكى عن انتهاكات العسكر منذ استيلاءهم على السلطة من 1952 ثم تسليم السلطة من عسكر لعسكر لعسكر لعسكر فى 2011

فالكل يعلم .. فض الميدان بالقوة فى مارس و أحداث السفارة الإسرائيلية و جريمة مسرح البالون و مصيبة ماسبيرو و كارثة التحرير و مذبحة محمد محمود و بلوة مجلس الوزراء و مجزرة بورسعيد و أخيرا لعنة وزارة الداخلية و لا داعى لتكرار شرح الأحداث

راح ضحية حكم العسكر فى عام واحد ما يقرب من 250 شاب من خيرة أبناء مصر .. و بالتالى فإن عسكر 2011 - 2012 هم أفشل عسكر مروا على البلاد بعد الملعون فى الأرض و السماء "بإذن الله" مبارك

مع كل شروق شمس و هؤلاء العسكر على الكراسى ينذر بالعديد و العديد من الكواراث قابلة للحدوث كل يوم

النظرة الأخرى تقول : إن حكومة طرة و فلولهم فى الخارج هم من يوقعون بين الجيش و الشعب و الجيش مش ملاحق علينا و على بلاوينا !

إذا كان المجلس العسكرى "بياخد ..... على قفاه" فإنه غير جدير بإدارة شؤن البلاد ، و إن كان مش ملاحق فليرحل و يبقى أراح و استراح

أصبح من المستحيل استمرار المجلس العسكرى فى إدارة الفترة الإنتقالية اللى طالت و "بهوقت" بعد إراقة الدم ... فالدم يعنى الرحيل و المحاسبة !

الأصوات تتعالى : إذا رحل العسكر ضاعت البلاد ... و شرد العباد

للبلاد و العباد رب يحميهم و حماهم من قبل ، أثناء ثورة 2011 ما كان تفكيرنا ؟
بم كانت تنعق أبواق النظام ؟

أليس إن رحل مبارك ستعم الفوضى و سنتحول إلى عراق جديد و يغيب الإستقرار و سندخل فى مجاعة و ستختفى الريش و البيتزا ؟؟؟

استفتى ضميرك ... سترشدك بوصلتك الداخلية إلى الحق

الحقائق أن هناك مجلس عسكرى يدير شؤن البلاد
و هذا المجلس كاذب و بطئ و مماطل
و تسبب فى مقتل المئات من شباب مصر إما بجهله أو بتورطه المباشر
و نحن لا نعلم نوايا هذا المجلس
تصرفاته مريبه .. يؤمن إنتخابات مجلس الشعب و يصدر قوانين قبيل انعقاد المجلس بأيام
استمراره نذير شؤم و كل يوم بكوارث جديدة
لم يصدر حكم واحد فى حق من قتل إخواننا فى 2011

إذا فالحل هو رحيل هذا المجلس و انتخاب من يدير شؤن البلاد و يحمل الشرعية و باختيار الشعب ثم محاسبة هذا المجلس إما على تقصيره أو خيانته ! .. هذا ما يوقف نزيف الدم



فلتكن تلك بوصلتك التى تسير بهداها ... دعك من الإعلام ، دعك من أصدقائك دعك من أهلك دعك من جيرانك دعك من سواق التاكسى ... إذا وصلت لتلك القناعة ستجد نفسك تلقائيا فى الميدان

و يبقى السؤال ... كل اللى ماتوا اشتركوا فى هتاف يسقط يسقط حكم العسكر .. إحنا الشعب الخط الأحمر

كانت لديهم قناعة بعد 11 فبراير 2011 أن الشعب أصبح خط أحمر من يتخطاه يتم ....

يتم .... نقله إلى المركز الطبى العالمى ، أغلى و أرقى أماكن العلاج فى مصر ! ثم ينقل بالهليكوبتر إلى أكاديمية الشرطة لينفذ دوره فى المسرحية الهزلية المسماه بالمحاكمة و لمدة عااااااااااام كااااااااااااااامل

أو يتم نقله إلى حجرة فندقية فاخرة فى طرة



طب بلاش مبارك و شلته ... فين حتى طيب كباش الفداء ؟؟ فين لواءات اتعدموا فين عمداء ، عقداء طب عساكر حتى ؟؟؟؟

نحن من نعدم يا سادة !

و بالتالى أصبح الشعب خط أخضر ، بل قل خط شفاف لا يمكن حتى رؤيته ... و هذا ما يجعلنا نهتف "شالوا مبارك حطوا مشير .. انا مش حاسس بالتغيير"

و كما قال الرائع تميم البرغوثى :

فى جسم كل شهيد مصر مكتملة .. فسيبوا مصر اللى باقية تعيش كما شاؤا

هل نحن نعيش كما شاء شهداؤنا ؟؟
ها ماتوا من أجل تلك الحياة التى نعيشها الآن ؟؟

يسقط يسقط حكم العكسر ... يحرق يلعن حكم العسكر